Connect with us

Hi, what are you looking for?

اخر الاخبار

الفسفور الأبيض الإسرائيلي يطارد جنوب لبنان: جماعات حقوقية

وكان محمد حمود، وهو في أواخر السبعينات من عمره، في منزله مع زوجته في قرية حدودية بجنوب لبنان عندما وقع القصف الإسرائيلي. هذه المرة كان الهجوم مختلفا.

وقال لوكالة فرانس برس عبر الهاتف من قريته حولا “اندلع حريق أمام المنزل… وكانت هناك رائحة غريبة… وكنا نواجه صعوبة في التنفس”.

وقال: “اعتقدنا أنه قصف عادي، لكن عندما وصل المسعفون أخبرونا أنه يحتوي على فوسفور ونقلونا إلى المستشفى”.

ويتبادل الجيش الإسرائيلي وحركة حزب الله القوية في لبنان إطلاق النار بشكل شبه يومي منذ أن أدى الهجوم غير المسبوق الذي شنته حركة حماس الفلسطينية في 7 أكتوبر/تشرين الأول على إسرائيل إلى إشعال حرب غزة.

واتهم لبنان إسرائيل باستخدام قذائف الفسفور الأبيض المثيرة للجدل في هجمات تقول السلطات إنها أضرت بالمدنيين والبيئة.

ويمكن استخدام الفسفور الأبيض، وهو مادة تشتعل عند ملامستها للأكسجين، لإنشاء ستائر من الدخان ولإضاءة ساحات القتال.

ولكن يمكن أيضًا استخدام الذخيرة كسلاح حارق ويمكن أن تسبب حرائق وحروقًا مروعة وأضرارًا في الجهاز التنفسي وفشل الأعضاء والموت.

وقالت هيومن رايتس ووتش في تقرير صدر يوم الأربعاء: “إن استخدام إسرائيل للفسفور الأبيض على نطاق واسع في جنوب لبنان يعرض المدنيين لخطر جسيم ويساهم في تهجيرهم”.

وقالت منظمة مراقبة حقوق الإنسان إنها “تحققت من استخدام القوات الإسرائيلية ذخائر الفسفور الأبيض في 17 بلدية على الأقل في جنوب لبنان منذ أكتوبر/تشرين الأول”، بما في ذلك خمس منها “تم استخدامها بشكل غير قانوني على مناطق سكنية مأهولة”.

وتظهر صور وكالة فرانس برس التي التقطت في 10 مناسبات منفصلة على الأقل بين أكتوبر/تشرين الأول وأبريل/نيسان، أعمدة دخان غريبة تشبه الأخطبوط تتسق مع وجود الفسفور الأبيض.

تم التقاط الصور في ثمانية مواقع مختلفة على الأقل على طول الحدود، عدة مرات على مقربة من المنازل.

وقال الجيش الإسرائيلي في أكتوبر/تشرين الأول إن إجراءاته تتطلب عدم استخدام قذائف الفسفور الأبيض “في المناطق المكتظة بالسكان، مع مراعاة بعض الاستثناءات”.

وقالت في بيان إن “هذا يتوافق ويتجاوز متطلبات القانون الدولي”، مضيفة أن الجيش “لا يستخدم مثل هذه القذائف لأغراض الاستهداف أو إشعال النار”.

– “اختناق” –

وكانت وكالة الأنباء الوطنية اللبنانية الرسمية قد أوردت مراراً وتكراراً تقارير عن قصف إسرائيلي بالفوسفور في جنوب لبنان، بما في ذلك في الأيام الأخيرة، مما أدى في بعض الأحيان إلى اندلاع حرائق.

وقالت الوكالة إن “قذائف فسفورية سقطت بين المنازل” في الحولة في 28 كانون الثاني/يناير بعد أن استهدفت “مدفعية العدو” القرية.

قال حمود إنه وزوجته، في الستينيات من عمرها، أُدخلا إلى المستشفى في ميس الجبل القريبة بعد الهجوم في ذلك اليوم، وتلقيا العلاج بما في ذلك الأكسجين.

وقال المستشفى لوكالة فرانس برس إن أربعة مدنيين، بينهم امرأتان، أدخلوا إلى العناية المركزة بسبب “الاختناق وضيق شديد في التنفس بسبب الفسفور الأبيض”، بينهم رجل في السبعينات وامرأة في الستينات من عمرها.

قالت وزارة الصحة اللبنانية، الأربعاء، إنها سجلت 178 شخصا يعانون من “التعرض الكيميائي بسبب الفسفور الأبيض” منذ تشرين الأول/أكتوبر، وهو رقم لا يميز بين المقاتلين والمدنيين.

وقال أطباء في ثلاثة مستشفيات أخرى في جنوب لبنان لوكالة فرانس برس إن مرافقهم عالجت أشخاصا يعانون من أعراض تنفسية ناجمة عن التعرض للفسفور الأبيض.

وقال بريان كاستنر، محقق الأسلحة في فريق الأزمات التابع لمنظمة العفو الدولية، إن “استخدام الفسفور الأبيض في المناطق المأهولة بالمدنيين يمكن أن يشكل هجمات عشوائية، وهو ما يشكل انتهاكاً للقانون الإنساني الدولي”.

وأضاف: “إذا أصيب أو قُتل مدنيون، فقد يكون ذلك جريمة حرب”.

وصرح مسؤول في الأمم المتحدة لوكالة فرانس برس، طالبا عدم الكشف عن هويته لأنه غير مخول بالحديث إلى وسائل الإعلام، أن قوات حفظ السلام التابعة لقوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان عثرت أيضا على فسفور أبيض داخل مبانيها.

– قلق المزارعين –

وأدت الأعمال العدائية عبر الحدود إلى مقتل أكثر من 450 شخصا في لبنان، بحسب حصيلة أعدتها وكالة فرانس برس، معظمهم من المقاتلين ولكن بينهم أيضا 88 مدنيا.

وتقول إسرائيل إن 14 جنديا و11 مدنيا قتلوا على جانبها من الحدود.

وقالت منظمة العفو الدولية العام الماضي إن لديها “أدلة على استخدام إسرائيل غير القانوني للفسفور الأبيض” في جنوب لبنان بين 10 و16 أكتوبر/تشرين الأول.

وقالت منظمة العفو الدولية في ذلك الوقت إن الهجوم الذي وقع في 16 أكتوبر/تشرين الأول على قرية الضيرة “يجب التحقيق فيه باعتباره جريمة حرب لأنه كان هجوماً عشوائياً أدى إلى إصابة تسعة مدنيين على الأقل”.

وفي ديسمبر/كانون الأول، أعرب البيت الأبيض عن قلقه إزاء التقارير التي تفيد بأن إسرائيل استخدمت الفسفور الأبيض الذي زودته به الولايات المتحدة في هجمات على لبنان.

وفي أكتوبر/تشرين الأول، تقدمت بيروت بشكوى إلى الأمم المتحدة، متهمة استخدام إسرائيل للفسفور الأبيض “بأنه يعرض حياة عدد كبير من المدنيين الأبرياء للخطر ويتسبب في تدهور بيئي واسع النطاق، بسبب الممارسة الإسرائيلية المتمثلة في حرق المناطق الحرجية اللبنانية”.

كما أثار استخدام الفسفور الأبيض قلقاً بين مزارعي جنوب لبنان الذين شاهدوا أراضيهم الزراعية تحترق، مع قلق البعض من احتمال تلوث التربة والمحاصيل.

أشارت تمارا الزين، الأمينة العامة للمجلس الوطني للبحوث العلمية في لبنان، إلى قلة الأدبيات حول كيفية تأثير قصف الفسفور الأبيض على التربة.

وأضافت أن المنظمة كانت تخطط لأخذ عينات علمية واسعة النطاق لتقييم أي تلوث لكنها “كانت تنتظر وقف إطلاق النار لإرسال فريقنا وإجراء هذا التقييم”.

وقال أنطوان كلاب، المدير المساعد لمركز حماية الطبيعة التابع للجامعة الأمريكية في بيروت، إن “نقص البيانات” يسبب الذعر وأن بعض المزارعين “يسارعون لإجراء الاختبارات”.

وأضاف “من المهم أن نجري قياسات في أسرع وقت ممكن” لفهم ما إذا كان قصف الفسفور الأبيض يشكل “خطرا عاما على الصحة العامة والأمن الغذائي والنظام البيئي نفسه”.

اضف تعليقك

اترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

رياضة

أحرز برونو فرنانديز هدف البرتغال الثالث في مرمى التركي ألتاي بايندير. – رويترز أبدى روبرتو مارتينيز مدرب البرتغال سعادته بمدى سيطرة فريقه على الفوز...

اخر الاخبار

صرح مسؤول كبير في الصليب الأحمر في غزة يوم السبت للصحفيين بالمشاهد المروعة بعد الغارة الإسرائيلية على قطاع غزة. كانت الساعة حوالي الساعة 3:30...

رياضة

شاب اقتحم الملعب يلتقط صورة شخصية مع كريستيانو رونالدو خلال المباراة بين البرتغال وتركيا. – رويترز أعرب روبرت مارتينيز مدرب البرتغال عن مخاوفه بشأن...

اخر الاخبار

تظاهر عشرات الآلاف من المتظاهرين، الذين لوحوا بالأعلام الإسرائيلية ورددوا شعارات مناهضة لحكومة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، في تل أبيب اليوم السبت، مطالبين بإجراء...

الخليج

صور KT: محمد سجاد حضر ما يصل إلى 5000 شخص من أكثر من 50 جنسية جلسات اليوغا بمناسبة اليوم العالمي لليوجا في قاعة الشيخ...

اخر الاخبار

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم السبت، إن ثلاثة مقاتلين موالين لإيران، بينهم عراقيان اثنان على الأقل، قتلوا في غارة جوية ليلاً في شرق...

دولي

الصورة: ملف في مبادرة هي الأولى من نوعها في الهند لتسهيل المزيد من وسائل الراحة للمواطنين الهنود وركاب OCI القادمين من بلدان أخرى، افتتح...

رياضة

الهندي هارديك بانديا يلعب تسديدة خلال المباراة ضد بنجلاديش على ملعب السير فيفيان ريتشاردز في نورث ساوند، أنتيغوا وبربودا، يوم السبت. الصورة: وكالة فرانس...