Connect with us

Hi, what are you looking for?

اخر الاخبار

الجزائر ترد على روسيا وتركيا بالدعوة إلى خروج “المرتزقة” من ليبيا، واضعة مالي في الاعتبار

بالنسبة للجزائر-

أبدت الجزائر علنًا عدم رضاها عن السياسات الروسية والتركية في مالي من خلال دعوتها يوم الثلاثاء إلى انسحاب القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا، في ضربة واضحة لأنقرة وموسكو اللتين تحتفظان بوجود عسكري في ليبيا، بما في ذلك المرتزقة.

من المرجح أن تلقي دعوة الرئيس عبد المجيد تبون لرحيل “المرتزقة” من الأراضي الليبية بظلالها الطويلة على العلاقات الثنائية لبلاده مع روسيا وتركيا، اللتين تعتبران منذ فترة طويلة من بين الحلفاء “الاستراتيجيين” الرئيسيين للجزائر.

وتشعر الجزائر بالاستياء بشكل خاص من موسكو وأنقرة لقيامهما بتعزيز وجودهما في مالي وإقامة تعاون وثيق مع المجلس العسكري في باماكو دون مراعاة مصالح الجزائر.

وفي الشهر الماضي، صدم حكام مالي العسكريون الجزائر بإلغاء “اتفاق الجزائر” للسلام والمصالحة في مالي واتهام الجزائر بالقيام بأنشطة “عدائية” والتدخل في شؤونها الداخلية.

الجزائر بالفعل على خلاف مع المغرب وإسبانيا. وبينما ظلت علاقاتها مع فرنسا في طريق مسدود لسنوات، ابتعدت الجزائر عن تونس من خلال عدم تقديم الكثير من الدعم المالي للجار الشرقي الذي يعاني من ضائقة مالية.

أصبحت مجموعة فاغنر الروسية والمرتزقة الآخرون التابعون لقوى إقليمية مثل تركيا الآن هدفًا واضحًا لغضب تبون. ويبقى أن نرى ما إذا كانت الدبلوماسية الجزائرية قادرة على إدارة عملية إعادة اصطفاف يمكن أن تعوض عن تدهور العلاقات مع الحلفاء التقليديين.

وبسبب التعاون المتزايد بين روسيا وتركيا مع المجلس العسكري الحاكم في مالي، والذي تعتقد أنه على حساب دورها الخاص، تقوم الجزائر “بمراجعة” علاقاتها مع أنقرة وموسكو بينما تسعى إلى التقرب من الولايات المتحدة وتركيا. الاتحاد الأوروبي.

وذكرت تقارير إعلامية جزائرية أن تبون يستعد لزيارة فرنسا قريبا بعد تأجيل الرحلة لفترة طويلة.

وفي ردها على تركيا وروسيا، دعت الجزائر إلى انسحاب المرتزقة من ليبيا، متذرعة بالتهديد الذي يشكلونه على أمن واستقرار البلاد والمنطقة بشكل عام.

وكان الرئيس الجزائري قد ألقى رئيس الوزراء نذير العرباوي كلمة نيابة عنه في قمة برازافيل التي استضافت اجتماع اللجنة الرفيعة المستوى للاتحاد الأفريقي حول ليبيا. وقال فيه إن على كافة “الأطراف الخارجية المعنية بالشأن الليبي احترام سيادة ليبيا ووحدة أراضيها واستقلال قراراتها، حيث أن أي حل نهائي للأزمة الليبية لن يأتي إلا عبر مسار يكرس مبدأ السيادة الوطنية”. ويتولى فيها الأخوة الليبيون شؤونهم”.

وفي الأيام الأخيرة، زار وزير الخارجية الجزائري أحمد عطاف تونس وطرابلس حاملا رسائل مكتوبة من تبون.

وفي ليبيا استقبله رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي والتقى وزير الخارجية بالوكالة طاهر البعور.

وقال بيان لوزارة الخارجية الجزائرية إن الزيارة تؤكد “حرص الرئيس الجزائري على تعزيز أواصر الأخوة والتضامن والتعاون بين الجزائر وليبيا” وتعزيز “استقرار المنطقة وجوارها الإقليمي”.

وقالت إن عطاف عرض دعم بلاده لليبيا مشيرا إلى الصفة الحالية للجزائر كعضو في مجلس الأمن الدولي.

التحدي الكبير الذي يواجه الدبلوماسية الجزائرية هو بناء الثقة مع الغرب بعد أن سعى منذ فترة طويلة إلى إقامة علاقات وثيقة مع روسيا ودعم رئيس الوزراء الليبي عبد الحميد دبيبة عندما رحب بوجود القوات التركية والمرتزقة على الأراضي الليبية.

اضف تعليقك

اترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

اخر الاخبار

يدلي الإيرانيون بأصواتهم في الانتخابات التشريعية والبرلمانية الرئيسية اليوم الجمعة، ومن المتوقع أن يشدد المحافظون قبضتهم على السلطة في غياب أي منافسة جدية. ويأتي...

الخليج

الصور: الموردة تم إطلاق أول دراجة إلكترونية 5G في العالم تتيح للركاب إجراء محادثة فيديو مع العائلة والأصدقاء وتنبيههم أيضًا بشأن المركبات القادمة لتجنب...

دولي

رئيس الوزراء ناريندرا مودي يسلم الأجنحة لرواد الفضاء المعينين، الذين تم اختيارهم ليكونوا رواد فضاء في أول مهمة مأهولة للهند إلى الفضاء “مهمة جاجانيان”،...

اخر الاخبار

مع توجه سكان ميشيغان إلى صناديق الاقتراع يوم الثلاثاء لإجراء الانتخابات التمهيدية في الولاية، أدلى عشرات الآلاف من الناخبين الديمقراطيين بأصواتهم “غير الملتزمين”، وسط...

الخليج

بالنسبة للأم الإماراتية أمينة، يوم الخميس مميز للغاية. ستقوم بتنظيم أول حفل عيد ميلاد لابنتها أروى. وهذه هي المرة الأولى التي تحتفل فيها الطفلة...

اخر الاخبار

واشنطن – قالت وزيرة الخزانة الأمريكية جانيت يلين إنها حثت رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو على تخفيف القيود في الضفة الغربية المفروضة بعد مذبحة...

الخليج

الصورة مستخدمة لغرض التوضيح. الصورة: ملف بصرف النظر عن الراتب، تعد حزمة المزايا التي تقدمها الشركة العامل الأهم الذي يجذب الموظفين إلى دور وظيفي...

اخر الاخبار

ومن المقرر أن تستأنف أذربيجان وأرمينيا يوم الأربعاء محادثات السلام في برلين التي تراقبها عن كثب القوى الإقليمية تركيا وإيران وروسيا. ويأتي الاجتماع المقرر...